منتديات العلوم و الفنون

مرحبا بك زائرنا الكريم ...

سجل في منتدانا للفائدة والمتعة..

لا تخرج دون ان تسجل ...

ولا تنسى تفعيل حسابك بعد التسجيل..


وشكرا ,, ادارة منتديات العلوم و الفنون ,,

منتديات العلوم و الفنون


    نكت وطرائف...

    شاطر

    wEeNaN

    عدد المساهمات : 18
    نقاط : 54
    تاريخ التسجيل : 10/11/2012

    نكت وطرائف...

    مُساهمة  wEeNaN في الأحد نوفمبر 11, 2012 2:45 am

    و ضرب لنا مثلا:
    وقفت امرأة قبيحة على عطار ماجن , فلما نظر إليها قال : ( وإذا الوحوش حشرت ) , فقالت : ( وضرب لنا مثلاً ونسي خلقه ) .

    الضيف:
    ضاف رجل قوماً فكرهوه , فقال الرجل لامرأته : كيف لنا أن نعلم مقدار مقامه , فقالت : ألف بيننا شراً نتحاكم إليه , فقالت : بالذي يبارك لك في غدوك غداً أينا أظلم , فقال الضيف : والذي يبارك لي في مقامي أبداً لا أعلم .

    السائل:
    سأل سائل أعرابي فقال له : أعطني حاجة لوجه الله تعالى , فقال الأعرابي : ما عندي أنا أولى به منك , قال السائل : أين الذين يؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة , قال الأعرابي : ذهبوا مع الذين لا يسألون الناس إلحافاً .

    الغاوي:
    كان هناك مجموعة من الناس يرتدون ثياب حسنة , فوجدهم رجل فظن أنهم مدعوون إلى وليمة , فارتدى أحسن الثياب ولحق بهم , وهم كانوا مدعوين ليلقي كلاً منهم شعراً للخليفة الذي وضع جائزة لمن يضحكه , فقالوا شعرهم فلم يضحك الخليفة , ووصل الدور إلى الرجل فلم يدري ما يقول , فقال : أنا غاوي , والشعراء يتبعهم الغاوون , فضحك الخليفة حتى استلقى على ظهره , وأعطاه الجائزة .

    الضيف:
    اعتبر نفسك في بيتك, الضيف : أنا في بيتي ما آكل شيئاً إلا نادراً , أما عند الأصدقاء آكل ما يوازي أكل أربعة أشخاص. صاحب الدار : خذ راحتك واعتبر نفسك في بيتك .

    اللص :
    القاضي : لماذا سرقت السيارة. اللص : وجدتها في المقبرة فظننت أن صاحبها قد مات.

    عندنا من زمان:
    سأل المدرس طفل الحضانة : كم عمر والدك ؟ أجاب الطفل : لا أعرف فهو عندنا من زمان.

    الفضولي:
    قال بعضهم خرجت في الليل لحاجة فإذا أعمى على عاتقه جرة وفي يده سراج فلم يزل يمشي حتى أتى النهر وملأ جرته وانصرف راجعاً , فقلت : يا هذا أنت أعمى والليل والنهار عندك سواء فلماذا حملت السراج ، فقال : يا فضولي حملته معي لأعمى القلب مثلك يستضيء به فلا يعثر بي في الظلمة فيقع علي فيكسر جرتي .

    الجدي:
    حضر أعرابي على مائدة أحد الخلفاء فقدم إليه جدي مشوي فأخذ يأكل منه بنهم , فقال له الخليفة : أراك تأكل بنهم كأن أمه نطحتك , فقال له الأعرابي : أراك تشفق عليه كأن أمه أرضعتك .

    حماقة:
    اصطحب أحمقان في طريق فقال أحدهما : تعال نتمنى فإن الطريق يقطع بالحديث , فقال أحدهما : أنا أتمنى قطيع غنم أنتفع بلبنها ولحمها وصوفها , وقال الآخر : أنا أتمنى قطيع ذئاب يأكل غنمك , فقال ويحك أهذا من حق الصحبة , وتلاحما واشتدت الملحمة ينهما , فرضيا بأول من يطلع عليهما حكماً , فطلع عليهما شيخ على حمار بين زقين من عسل فحدثاه , فنزل من الحمار وفتح الزقين حتى سال العسل في التراب , ثم قال صب الله دمي مثل هذا العسل إن لم تكونا أحمقين .

    من أقارب الضحية:
    ذات يوم وقع حادث تصادم وتجمهر الناس في مكان الحادث ووصل شخص متأخر وكان معروف بفضوله فلم يستطع اختراق جموع الواقفين من شدة الزحام , فصاح بهم وهو يتظاهر بالبكاء : أيها الناس افسحوا لي المكان فأنا من أقارب الضحية , فأفسح الناس له المكان وعندما وصل عند الضحية وجدها حماراً .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء فبراير 22, 2017 8:56 am